الأربعاء، 20 مايو، 2009

يآ عدو شبه الجزيرة

جشع .. جشع ..

من متى والحال يتميّز بالوجع ..؟

وحدّ علمي بالمَلِك .. ما يقيّدْه الطّمَع ..!

حاكم يشوف الظّلم .. كمآ شربة المآي ..

وحاكم يشوف النور .. مثلما حلم وظلآم ..!

يابو تركي .. بعد إذنك .. ناولني النآي ,

بعزف لحن حب [ الحرام ]

والسرقة .. والظلم بعد الإنقســـآم ..

أظن الشعب بأفضال ظلمك .. على ما يرآم :)

والحب .. والأمن وطيوف الســـلآم ..

مثل الوجع ..

لا جا من اصحآب الطمع ..!


منذُ آلاف السنين ..

تنهب وتسرق .. وتسرق ..

تسمع آهات وأنين ..

لكن على قلبك طبَع ..

بعض ظلم .. وبعض آخر من جشَع ..!!!

وانت تسرق .. وتسرق ..

وكلّما قلنا بتشرق ..

ماتت احلام واحلام ..

وانتشر حب الحرام ..


ألا تفقه .. ألا تفقه ..؟؟؟؟

مابعد قلبك خشَع ..؟؟

آآآه يا مَقسى الجشَع ..!

أستاذنك ..

يا ( الحرامي )

واعتذر على قولة ( حرامي )

لا صار حكمك عليّ محتوم ..

استاذنك بذبحك ..

وبسمح لقلبي يجرحك ..

يابو تركي ..

عطني بعد إذنك فرصه أخيره ..

أنتقم للشعب .. وارضي ضميره ..

واسحب اموال ظلمك يا عدو شبه الجزيره ..!


ياترى قلبك شبَع ..؟؟

ولاّ بقى بعض الطّمع ..؟؟


يازود حبّك للفلوس ..

وش كثر طآرَت رؤوس ..

بعدما صار الفقر .. عادة آلاف النّفوس ..



من يسمع الشكوى ..؟

إذا الحامي حرامي ..؟

وانا قرّب اعدامي ..!!


خلّ الجشع ..

دام الجشع .. عادة الشعب الأبي ..

دام الطمع ..

قادر يحقق مطلبي ..!

دامت آخر احلامي ..

ما يحققها الا الطمع ..!!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق