الجمعة، 29 أبريل، 2011

مثقتَطَفه ४१ ~

اليُوم جمعَه والأوادم تصلّي ..... وانا صلاتي خوف ودْمُوع واحزان

ياشين لحظَات الجفا والتخلّي ..... لاجات من إنسان , مو أية انسان !

كنّه فـِ وَضْح الصّبْح لاصْبَحت : ظلّي ..... وكنّه فـ عزّ الليل للخوف : نسيان

مايعترف باللَعْب ويّـا التسلّي ..... لا حَبّ حَبّ بْصدْق واحساس " واحسان "

واليوم في غيبَتْه دمعي يهلّي ...... ماعاد لي بَعدَه فـ هالوقْت خلّان

باكَفكف الدّمْع وْعساي وْلعَـلّـي ..... اعتاد بُعده واقسم الرّوح " نصفان "

قسمٍ ينادي للأمل والتحلّي ..... بالصّبْر , والآخر يجي مَعْه قرآن

يقرا كلام الله وثمٍ يصلّي ..... على النّبي , لا خوف لادمْع لا اْحزان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق